A-Ile Self-hallucination

عندما بكى نيتشه. قد يكون من أكثر الأشياء صعوبة هو الحديث عن كتاب تخرج فيه الشخصيات عن سيطرة القارئ. خروج أشبه برحلة غامضة في عقول رجال محاربين من طراز مختلف. حرب أدمغة يصبح فيها الجميع منتصرين رغم الهزيمة الواضحة. شيء متناقض ذاك، لكن عمل مثل هذا الكتاب يمكن أن يقول ويقنع القارئ بنتيجة كهذه. الرواية تقوم على شخصيات رئيسية هي بريوير ونيتشه ولو سالومي وفرويد، بالإضافة لشخصيات قد تظنها ثانوية لكنها بواقع الحال لها من امراضها ما يكفي لتجعل عقلك يدور في حلقة من الإغواء المذهل. من هو المريض ؟ من هو الذي بحاجة لعلاج ؟ من نحن ؟ الجميع محق، الجميع مخطئ.. يستحق خمس نجوم ليس فقط لعبقرية الشخوص أو عمق الافكار بقدر ما هي إمكانية الكاتب إمتلاك سلاسة سردية مذهلة بالنسبة لعمل مختص بجانب نفسي مذهل. عندما بكى نيتشه هو أحد اهم الاعمال في هذا العصر الحديث بلا منازع.


  • أعجبني
  • مشاركة
  • 1
  • 0

جاري التحميل...