وتبقى أشعار فاروق جويدة السياسية ،هي أروع ما قرأت ،على الإطلاق.. هاكم بعضاً من اقتباساتي: "هل ينفع الدمع بعد اليوم في وطن من حرقة الدمع ما عادت له مقل في جرحنا الملح ، هل يشفى لنا بدن وكيف بالملح جرح المرء يندمل " ****** يا كل جلاد تربع فوق ظهر الشعب بالرشاش لن تنجو وإن أخفيت رأسك كالنعامة هذي الجماجم سوف تصبح في سواد الليل نيراناً تقوم بها القيامة ونرى لصوص العصر كالفئران تصرخ في صناديق القمامة " ****** "حكامنا ضيعوا أعمارنا سفها ً للزيف أهل أمام الحق أغرابُ أين الدماء التي بيعت بلا ثمن وأشعلت بعدها أحزان من غابوا " ****** "لن يكسر القيد من لانت عزائمه ولن ينال العلا من شلّه الحذر" ****** "يا أيها الجلاد ..سيفك لم يعد ابداً يهز سكينتي " ****** "القهر في أوطاننا سمة الزعامة والقتل في حاكمنا أبهى علامة والناس ضاعت خلف قضبان السجون ولا تريد سوى السلامة ****** "انا ما حزنت على سنين العمر طال العمر أم قصر لكن أحزاني على الوطن الجريح وصرخة الحلم البريء المنكسر" ****** "لا تحزني إن الزمان الراكع المهزوم لن يبقى ولن تبقى خفافيش الحفر فغداً تصيح الارض فالطوفان آت والبراكين التي سجنت أراها تنفجر والصبح هذا الزائر المنفي من وطني يطل الآن ..يجري ..ينتشر" ******

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
قصائد جيدة ولكن ليست بمستوى قصائده الأخرى .. اقتباسات : "الله يالله يا الله أنت الواحد الباقي وعصر القهر يطويه الفناء كل الطغاة وإن تمادى ظلمهم يتساقطون وأنت تفعل ما تشاء " ********* "ولدي يساءلني ..لماذا ترحل الأطيار عن أوطاننا وتموت أشجار النخيل على مشانق أرضنا وبأي وجه سوف يحيا في زمان علم الأطفال نبش قبورنا وبأي صوت سوف ينطق والرصاص يدور كالإعصار فوق رؤوسنا هل من غد .. والموت يرقص حولنا ؟؟" ********* خدعونا زمناً يا ولدي بالوطن القادم بالأشعار لن يطلع صبح للجبناء لن ينبت نهر في الصحراء لن يرجع وطن في الحانات بأيدي السفلة والعملاء لن يكبر حلم " ********* كل الذئاب الآن تعوي في مدينتنا وتأكل خبز أطفالي الصغار فالدرب ضاق من الخطى والقيد حول يديّ نار والناس تسكر في ظلام الليل من دم النهار وأنا أعيش وفوق وجهي ألف وجه مستعار فزماننا زمن قبيح كم كنت أبحث عنك والأشباح في رأسي وسم الخوف يجري في دمي وأنا على صمتي ذبيح في كل عش في مدينتنا صغير مات أو طير جريح في كل بيت شاهد وبكل بستان ضريح لم يبق في صمت المدينة غير غربان تصيح "

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
المضحك المبكي ، والساخر الموجع. مؤلمة بقدر إيلام واقعنا البائس.. اقتباسات: ---------- "إنها لفاجعة أن يحدثوك أن الكل في هذا الوطن سواسية كأسنان المشط ثم تكتشف أن الوطن بالأساس ..أصلع .!!" ========= "أكثر لعبة أكرهها هي الشطرنج،فالجميع فيها يموت ليحيا الملك.!" ========= "المظلوم ،كل الأوطان وطنه ،والظالم غريب ولو ملك الأرض." ========= "ماذا قالت القذائف للأطفال حتى أقنعتهم بترك أمهاتهم؟؟" ========= "ثورة الاتصالات نجحت في جعل كوكب الأرض إلى قرية صغيرة ،ولكنها فشلت في جعل البشر ..جيران!!" ========= "نحن نشبه لغتنا كثيراً فبعضنا له ضمير ظاهر وبعضنا له ضمير مستتر ويحزنني أن أضيف أن ما تبقى ضمائر غائبة ." ========= "قريش ألغت رحلة الشتاء والصيف من لائحة أسفارها خشية أن ترجع قوافلها من الشام واليمن ،محملة بالثورة .." ========= "الذي قال :لا أحد يموت من الجوع ،مات متخماً قبل أن يرى أنهم متخمون حقاً والذي قال لهذا العالم "المتحضر" :تفووو..هو طفل من مقديشو مات قبل أن يتعلم الكلام.." ========= "أول خطأ يرتكبه الإنسان هو أن يؤمن أنه أسمى من أن يرتكب الأخطاء ." ========= “العدل موجود في كل المحاكم العربية ولكن على يافطة فوق رأس القاضي!” ========= “السجون هي الأماكن الوحيدة التي لا أخجل من وجودها في الوطن العربي فأغلب من فيها رجال فكر ووعي وكلمة حق في وجه سلطان جائر!” ========= “عزيزي كوكب الأرض: تتساءل الكواكب الأخرى إن كنت صالحاً للحياة =========

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
لم تعجبني ابدا ابدا ابدا ... قصة خيالية سخيفة كقصص الاطفال غطى الكاتب على سخافتها بالبذاءة والفحش في الالفاظ. والاوصاف فيها من قلة الحياء ما لا استطيع وصفه لا ترقى لمستوى رواية وانما قصة هابطة لا اكثر.. ولا تناسب مجتمعنا العربي ابدا لا اعلم كيف اتممت قراءتها ..ولكنني نادمة على اكمالها

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
حري كان ان يسمى هذا الكتاب بـ"هلوسات محموم" لأنني لم أجد فيه شيئا مفيداً ..اللهم الا اول فصل منه، اما الباقي فقد كان عبارة عن هلوسات وخربشات غير مفهومة (وبشهادة صاحبها) الذي حذرنا في البداية من ان ما سنقرؤه هو خربشات لا معنى لها، وكان على درجة عالية من الثقة من اننا بعد انتهائنا من كتابه العظيم سوف نرميه في وجهه (كما ذكر على الغلاف الخلفي)..الا انني احسنت الظن كثيرا واثرت القراءة ظنا مني انه سيكون من مستوى قراءتي الاولى له "خربشات خارجة عن القانون" والذي احببته حقاً. ولكنني كنت مخطئة بالنسبة لهذا ..ولكن لن ارميه في وجهه ،فقد شفع له كتابه الاول . لم استطع اكمال النصف الاخير، فمررت عليه مرور الكرام تصفحا ، علي اجد فيه ما يعجبني او على الاقل كلاما مفهوما.. ولكن ..عبثاً , النجمتان كانتا للفصل الاول ولما صدف واعجبني خلال قراءتي .. باختصار : هذا الكتاب مضيعة للوقت، لا غير

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1