"وكان الإنسان أكثر شيء جدلا" ، الجدال مركب في كل انسان ولهذا جاءنا هذاالكتاب ليتحدث عن الجدال والمراء والفرق بينهما وأورد أبرز أسباب الجدال ..وأنواعه من مذموم ومحمودوالفرق بين النوعين والشروط الواجب مراعاتها عند الجدال ليكون محمودا لا مذموما وفي النهاية ذكر أضرار الجدال المذموم الكتاب صغير الحجم وسهل الاسلوب ، ولكن مفيد

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
كتيب صغير مهم جدا لقراء الروايات ..وهو في مكانه المناسب ..على موقع الكتب هذا ..رفّي اغلبنا ننجرف وراء الدعايات التي يروجها بعض الناس او بعض المواقع عن الروايات ونسعى للحصول عليها دون ان نعلم ما فيها او ما الهدف مما جاء فيها . وهذا الكتيب الصغير للشيخ المنجد يشرح لنا كيفية انتقاء الروايات التي نقراها ويعدد لنا انواع الروايات واضرارها ..او ما قد يترتب عليها من انحلال في الاخلاق او تشويه للفطرة . وبعض الكتّاب الذين لا يخفى فجورهم على احد يحترفون دس السموم في العسل . انصح الجميع بقراءة هذا الكتيب ..يقرأ في جلسة واحدة

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
عرض الشيخ الجزائري في هذا الكتاب عدة حقائق من المذهب الشيعي هذه الحقائق هي سبع حقائق فقط ،أوردها الشيخ باختصار شديد وجاء بأدلتها من كتب الشيعة الكبار ،كالكافي والكليني وغيرها . وقام بنقضها بأدلة من القرآن والسنة النبوية وبأقوال مناقضة لها من الأئمة -عليهم السلام-أنفسهم. وفي ختام رسالته قدم نصائح أخوية للشيعة الكتاب جيد بشكل عام ، يعيبه الاختصار الشديد في غير موضعه ,فالإسهاب هنا كان أفضل .

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
عرض الشيخ الجزائري في هذا الكتاب عدة حقائق من المذهب الشيعي هذه الحقائق هي سبع حقائق فقط ،أوردها الشيخ باختصار شديد وجاء بأدلتها من كتب الشيعة الكبار ،كالكافي والكليني وغيرها . وقام بنقضها بأدلة من القرآن والسنة النبوية وبأقوال مناقضة لها من الأئمة -عليهم السلام-أنفسهم. وفي ختام رسالته قدم نصائح أخوية للشيعة الكتاب جيد بشكل عام ، يعيبه الاختصار الشديد في غير موضعه ,فالإسهاب هنا كان أفضل .

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1
القصة كانت مسلية وجيدة نوعاً ما . وكغيرها .. لإضاعة الوقت لا أكثر ، لأنني لم أخرج منها بفائدة تذكر. ولكنها لم تكن بجودة الآمال الكبيرة أو بجودة غيرها من الروايات . لم تطرق باباً في العقل أو الروح ، أو على الأقل لم تجعلني -كحالي مع غيرها- استغرق في التخيلات لساعات بعد انتهائي من كل فصل ،أو فترة من قراءة . لم أر فيها قصة تثير الحماس والتشويق حقاً أو مغامرات تضفي عليها روحاً وحركة . وإنما كانت قصة الصبي بمواقف عادية وجامدة في أغلب الأحيان. قد تكون القصة رائعة ولكن الترجمة لم تجعلها كذلك أبداً. الترجمة وما أدراك ما الترجمة وكيف تحرق الترجمة السيئة الروايات وتميتها. أسلوب نسختي من هذه القصة كان جامداً تماما وبلا أي حياة . وكأنني أقرأ مقالاً في جريدة حكومية ! ولهذا السبب لم أظلم الرواية "الأصلية" بتقييمي ، فجعلته بنجومٍ ثلاثة لا اثنتين . لأن أسلوبها قد يكون أفضل بكثير - كعادة المؤلف- لا كأسلوب المترجمة.

أضيفت في 26 أبريل 2017 الزوار : 1