تبدأ الرواية بمزرعة  صغيرة هادئة يبذر فيها الثورة خنزير عجوز ليموت فيبدأ من بعده مبدأ الحيوانية الذي تجد من ينادي بها ويهتف بشعاراتها ثم يحدث الحدث الاهم تحدث الثورة وتنجح وهنا تبدأ المراحل التي تمر بها كل ثورة المرحلة الاولى :_ المرحلة الوردية:_ وهي أجمل مراحل الثورة مرحلة الاحلام  والوعود حيث يتكاتف المجتمع ويؤمن الجميع بالثورة ويضحي لأجلها  المرحلة الثانية:_ مرحلة التطبيق والتنظير للثورة ومحاولة المحافظة على مكتسباتها وهي مرحلة العمل الشاق والخلافات المستمرة بين الرفاق في الطريقة المثلى للنهوض بالبلاد المرحلة الثالثة:_ وهي مرحلة التطهير  والتصحيح وهي مرحلة ستجدها بذات الإسم تقريبا في جميع الثورات العربية حيث يختلف رفاق الكفاح ومؤسسوا الثورة ويبدأ القوي الغبي المندفع الصلب في التغلب على الحكم وطرد المثقف الذكي وبدل أن يحكم الحزب أو المجموعة يحكم الفرد فقط مدعيا انه يحقق إرادة الشعب والجماعة ويضحي بنفسه لأجل الوطن والفكرة. المرحلة الرابعة :_ مرحلة الانقلاب عل ى الثورة بالكامل وهدم كل مكتسباتها وسلب أهم منجزاتها قيمتها ومضمونهاوتفريغها من روحهالتصبح الثورة  أشد ظلما وظلاما ممن ثارت عليهم ويبدأ الشعب بكراهية الثورة خاصة وهم يرون حياتهم تسير نحو الاسؤ هذاه المراحل الثورية تتشابه فيها ثمانين بالمئة من الثورات التي أنتجت حكما شموليا رواية فسرت لي الماضي والحاضر وفككت كثير من الرموز والالغاز انصح بقرأتها

أضيفت في 28 مايو 2014 تاريخ القراءة 01 يناير 1970 الزوار : 109
لا داعي لأن أؤكد أن الكتاب ممتع فعدد طبعاته منذ 1963 وحتى اليوم والتي تجاوزت العشر طبعات فيما يبدو، تكفي لتؤكد انتشاره ومحبة القراءة له.. ورغم أن 600 صفحة قد تكون مرعبة لأي قارئ إلا أنك بعد أن تبدأ قراءته ستجده خفيفاً لطيفاً سهل القراءة لتنوعه واتنقاله من بلد إلى بلد ونقل معلومات جديدة عن بلدان وقارات وحضارات ربما لم نسمع بها من قبل.. استمتعت كثيراً عندما قرأت عن عادات الزواج في الهند، وعن منفى أحمد عرابي، وعن تاريخ الشاي في جزيرة سيلان، عن الدالاي لاما والرئيس نهرو، وعن شخصية المرأة الاندونيسية، وجزر السمك وغيرها الكثير من المعلومات التاريخية والسياسية والجغرافية.. لكنك رغم كل ذلك لا تستطيع إلا وأن ينتابك في لحظات معينة من القراءة الشعور أن الكاتب "يرغي زيادة عن اللزم" أحياناً.. لكنك بالطبع ما إن تنتقل لفصل جديد حتى تتابع القراءة بمتعة متجددة..

أضيفت في 28 مايو 2014 تاريخ القراءة 01 يناير 1970 الزوار : 39
يبدو أن المعلومات التي جمعها الكاتب أحمد ناصيف والأسرار التي تذاع لأول مرة كما جاء على غلاف كتابه.. كان يمكن لها أن تختصر في الثلث الأول من الكتاب فقط.. لقد أثار غضبي في الثلثين الأخيرين لكثرة التكرار وإعادة لصق المقاطع والعبارات والقصص ذاتها في كل فصل تقريباً.. والأمر الذي أثار حنقي أكثر هو تجاهل حياته الزوجية والأسرية تماماً مع العلم أنه أنجب خمسة أطفال ولا شك أن الحديث عن حبه الأول وعن زواجه وأطفاله نقطة هامة في سيرته الذاتية لأنها تنقل سيرته إلينا كإنسان طبيعي لديه حاجات وغرائز ونقاط ضعف.. لكن الكتاب اختصر كل ذلك في الفصل الذي يتحدث فيه عن زوجته هليدا بالمقطع التالي: "لم يكن حبه الأول عنيفاً، بل كان شفقة اتخذ شكل "العرفان بالجميل" وهذا أسوأ وأقسى أنواع الحب كما سيقول بعد سنوات. واشتد المرض على جيفارا، وتعددت النوبات الخطيرة التي كانت تنتابه ليلاً ونهارا، فاضطر إلى اللجوء إلى مستشفى صغير، ليعالج نفسه ويجتاز مرحلة الخطر. وساعده إخلاص الممرضة، واسمها هيلدا غايدا، التي تكبره بعشر سنين والتي سيتزوجها وهو خارج المستشفى معافى، اعترافاً منه بفضلها عليه وعلى حياته". إضافة إلى إشارة سريعة لزوجته الثانية التي أحبها فعلا وأنجب منها طفلة واحدة ولم يذكر أي تفاصيل عن تعارفهما أو طبيعة علاقتها أو كفاحهما سوية وإنما اكتفى بهذه الجملة الخجولة: "وكان جيفارا من جولاته العديدة يعود بالتقارير والدراسات، لكنه لم يكن يحضر معه مطلقاً ألعاباً لأولاده من زوجته الثانية اليدا مارش، التي تزوجها عن حب حقيقي أثناء مرحلة النضال الثوري إذ كانت تحارب إلى جانبه.." وبضعة صور لعائلته وأطفاله وزوجته.. مع العلم أن لزوجته هيلدا غايدا كتاب بعنوان "قصتي مع تشي" كان بإمكان الباحث العودة إليه للتوسع أكثر حول حياته الشخصية.. يتساءل أحمد ناصيف، ما سر الكاريزما لهذا الشاب الذي قضى نحبه دفاعاً عن قضية الحرية في بلدان لا ينتمي إليها تحركه دوافع أخلاقية لا رغبات مادية فقد تخلى عن مستقبله المهني كطبيب في الأرجنتين وتخلى عن مكتسبات الثورة في كوبا وتخلى عن المناصب التي كان يستحقها ليتابع تجواله ويؤجج الثورة في أنحاء العالم.. ويتساءل فيما اذا كانت الامبريالية العالمية تعمل على قنل صورة جيفارا كمناضل ثوري من خلال الترويج لصورته عبر القمصان والأفلام والمنتجات وتسويقه كفارس أسطوري شبيه بدون كيخوته؟ فهل يعرف الشباب المعجبون بجيفارا شيئاً عن فكره الثوري ونضاله أم ينحصر إعجابهم بتلك الصورة الساحرة لرجل بلباس عسكري وشعر طويل وسيجار في فمه وقبعة على رأسه ليصبح أشبه بنجوم هوليود المحبوبين؟ كما يستشهد بكتاب جوانا كوزوبسكا "المفاتيح السبعة للكاريزما" والتي تؤكد أن جيفارا أكثر شخصية تجتمع فيها سمات الكاريزمي وهي: لديه رؤية وإحساس بأن مهمة ما تنتظره له حضور ملموس واثق ومفعم بالطاقة وحار العاطفة فيه عزم وإصرار له آراء يعتقد فيها بقوة له طبيعة مسيطرة على من حوله يندفع للتأثير فيمن حوله يعرف بالفطرة ما يريده الآخرون يتميز بصفات جسدية جذابة، وصوت آسر، ونظرات ساحرة له بصيرة ثاقبة كل هذه الصفات تجتمع في جيفارا لتجعل منه شخصية عصية على الموت والنسيان.. لا تحتاج لإعادة قراءة الكتاب فهو يكرر المعلومات أكثر من مرة حتى تحفظها وهذه رغم كونها نقطة ضعف في البحث العلمي إلا أنها مفيدة لنا كقراء مبتدئين.. حاول الباحث التركيز كثيراً على فكرة بقاء غيفارا رمز وأسطورة حتى بعد أربعين سنة من وفاته حيث بقيت وسامته وكاريزما شخصيته وسحره مسيطرة على مخيلة الشباب وأحلامهم بالثورة والحرية.. ولا أعتقد أن المسألة تحتاج لكثير من التحليل والدراسة، فلكي يكون هناك أمل في الحياة ولكي تستحق أن تعاش يجب أن يكون هناك شخصية مثل جيفارا تمر فيها بين الجيل والآخر.. وبالطبع كان هناك إشارة لفيلمين سينمائيين جسدا نضال جيفارا وهنا بالمناسبة أنقل فكرة صديقتي التي تقترح وجود قسم خاص بالأفلام في رفي، طبعاً الأفلام المقتبسة من الكتب وسير المشاهير، فقلما نجد رواية عالمية أو سيرة ذاتية لم ينتج عنها فيلم سينمائي..وبالتالي الفيلم يكون شكل من الأشكال الإبداعية التي تعيد صياغة هذه الكتب.. في النهاية الكتاب ممتع لأنه يرتكز على سيرة شخصية آسرة، رغم نقاط الضعف في أسلوب الباحث وعدم التزام التسلسل الزمني للأحداث فضلاً عن كثرة الأخطاء المطبعية المستفزة جداً والتي تجعلك تستغرب هذا الإهمال من دار نشر معروفة..  

أضيفت في 28 مايو 2014 الزوار : 127
مُمتنة أنا لـ بثينة العيسى لاخراجي من الملل القرائي الذي كنتُ أعاني منه أحببت الرواية كثيراً للغتها وأيضاً للقصة البسيطة .. كثير قالوا بأن الرواية تفتقر للقصة وليس هناك سوى لغة جميلة لا أوافقهم الرأي .. هذا ما أرادته الكاتبة أن تتعمق بمشاعر البطلة وهنا يكمن جمال هذه الرواية أحببت أنها ركزت على فاطمة وما كانت تشعر به .. لم أحس بالملل أبداً رغم أن الرواية كلها على لسان البطلة لوحدها  أعتقد ان كهذة القدرة على عدم اشعار القارئ بالملل لا يستطيع اي كاتب إنجازه سوى كاتبٍ بارع ك بثينة العيسى 

أضيفت في 27 مايو 2014 تاريخ القراءة 01 يناير 1970 الزوار : 112
كتاب خفيف ممتع معظمه بالعامية المصرية. تنوعت مواضيع القصص بين الاجتماعي والسياسي والإنساني.

أضيفت في 27 مايو 2014 تاريخ القراءة 01 يناير 1970 الزوار : 51