كيف تستمتع بالقراءة؟



تقول الإحصاءات أن حوالي 95% من أطفال الولايات المتحدة الأمريكية يقضون وقتهم في ألعاب الفيديو ومشاهدة التلفاز والتشات مع أصدقائهم وألعاب الكمبيوتر، بينما 5% فقط منهم يستمتعون بالقراءة.

هذه بعض الملاحظات التي تجعل من القراءة متعة:

1- ضع هدفاً محدداً. إن لم تحدد هدفاً من قراءتك ستضيع وقتك وأنت تبحث عن شيء لا تعيه. مثلاً يمكن أن يكون الهدف أن أختبر شعور الشخصية خلال مسار الكتاب، أو أن أكتشف ما هي المعلومات التي لا أعرفها في هذا الموضوع. فاختيار هدف ينشط دماغك ويستحثه على القراءة الدقيقة المتفحصة، القراءة التي تتبع مساراً واحداً وهدفاً واضحاً، حيث سيبحث عقلك عن كل المؤشرات والأفكار التي تساعدك على تحقيق هدفك.

2- جهز طقساً محفزاً ومشجعاً على القراءة. اختر مكاناً تقرأ فيه بشكل دائم، ليكن مريحاً وهادئاً وذا إضاءة جيدة، من الجيد أن تضع طاولة بالقرب عليها بضعة أقلام وممحاة وبعض كتبك المفضلة بالقرب منك، فمن الممتع أن تكون كتبنا المحببة على مرمى النظر حيث نستطيع أن نكافئ أنفسنا بقراءة مقاطع منها بعد إنهاء مرحلة من قراءة الكتب التي نجد قراءتها أقل يسراً وتحتاج مثابرة أكبر ومجهوداً. ابق الكتب التي أنهيت قراءتها قريبة منك !

3- اختر دائماً كتباً تمتعك، ولكي تتأكد من خيارك قبل شراء الكتاب لم لا تذهب إلى مكتبة عامة لتقرأ فصلاً من الكتاب؟

4- إذا لم تستمتع بالكتاب الذي تقرأه توقف حالاً واختر كتاباً آخر فالمكابرة مع كتاب غير مناسب لذوقك قد يصدك عن القراءة. جرب مع كتاب مختلف وموضوع تستمتع بالقراءة عنه. أو مع كتاب أسهل إن كان ما اخترته صعباً.

5- تخيل أحداث ما تقرأ. إن كانت رواية فتخيل ما تشعر به الشخصيات. تخيل ما يمكن أن يحدث لو كنت معهم، قارن سلوكك بسلوك الشخصيات إن كنت مررت بنفس التجربة  سابقا!.

6- استمتع بتناول وجبة خفيفة أثناء التهام كتابك. بعض البسكويت أو السلطة أو الفواكه، هذا من شأنه أن يعدل مزاجك ويحسنه، كذلك المشروبات كالشوكولاه الساخنة أو الليمونادة أو الشاي، ستكون رائعة بصحبة الكتاب.

 


  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 1
  • 0
thumb
الكثير من الكتب.. والقليل من الوقت

جاري التحميل...

بين الكتب والقرّاء


كتب وقطط!

11 ديسمبر 2015
المزيد »