نساء قاتلات!

هل صحيح أن المرأة هي ذلك المخلوق الضعيف والمظلوم والباحث دوماً عن حقوقه المغتصبة؟؟ هل هي فعلاً رمز السلام والحب ومناهضة الحروب والقتل وسفك الدماء؟

الحقيقة أن صفحات التاريخ تطالعنا بين الحين والآخر بنماذج نسوية هي الأكثر طغياناً ودموية وسادية بين جميع المخلوقات..

هنا سنعرض لمحات موجزة عما يمكن أن تسبب نرجسية المرأة وطموحها وأنانيتها من انتهاكات إنسانية وجرائم حرب لدرجة التضحية حتى بأبنائها وعائلتها من أجل تحقيق أهدافها..

  • سميراميس ملكة آشور وبابل

    بدأت حياتها الملكية بالزواج من وزير الملك ثم تخلت عنه لتلحق بالملك الذي أعجب بها وطلب من زوجها أن يتنازل له عنها! تمكنت سميراميس من الاستئثار بقلب الملك وطرد جميع نساء قصر نينوس لتصبح وحدها الملكة فيه ولم تكتف بذلك وإنما بحيلة ذكية تمكنت من تسلم عرش نينوى وحدها لمدة عشرين عام..

    فقد طلبت من الملك الذي لا يرفض طلباً لها أن يسلمها العرش لثلاثة أيام فقط تحكم وتفعل فيها ما تشاء.. في اليوم الأول كان الملك يضحك لهذه التسلية التي تمارسها زوجته، وفي اليوم الثاني طلبت من الحراس أن يقبضوا على الملك وفي اليوم الثالث أمرت بقتله!

  • هيلين

    فاتنة طروادة والتي لأجلها قامت أول حرب بين الشرق والغرب. كانت الحسناء هيلين ابنة ملك اسبرطة يتسابق الملوك والأمراء لخطبتها وبعد اختيارها واحداً منهم أقسموا على احترام هذا الخيار والدفاع عن هذا الزواج ضد أي عدوان..

    إلى أن جاء يوم وقعت فيه عيني الشاب باريس ابن ملك طروادة على هيلين وافتتن بجمالها وخطفها دون أي اعتراض من الحسناء.. لم يستطع أبطال الإغريق اقتحام مدينة طروادة واستمرت الحرب بينهم لمدة عشر سنوات إلى أن تمكنوا من فتح المدينة وإحراقها واستعادة هيلين، عبر حيلة حصان طروادة.

  • كليوباترا

    من أكثر الشخصيات فتنة وسحراً في التاريخ، لم يبق شاعر ولا مؤرخ ولا قصاص إلا وتحدث عن جمالها وذكائها وقسوتها! فقد كان من عادات كليوباترا عندما تشعر بالتوتر أن تعلق أحد العبيد من رأسه في السقف لتهدئ من انفعالها!

    بعد موت والدها تنافست مع أخيها على عرش مصر فاستعانت بقائد روما يوليوس قيصر الذي قتل أخيها وأسر أختها واصطحب كليوباترا معه إلى روما ليصبح ألعوبة بين يديها ويمتثل لجميع رغباتها ونزواتها فكانت أحد الأسباب التي دفعت أصدقاءه للتآمر عليه وقتله.

    وبعد أن ضاع حلمها بأن تصبح زوجة امبراطور روما، راحت تراهن على الشاب مارك انطوني أحد قادة روما الثلاثة الذي افتتن بها فأضاعت كرامته ومستقبله.. قامت أولاً بإغوائه بثروات مصر عبر حفلات الترف والبذخ التي أقامتها وجعلته يحلم بحكم الغرب والشرق معاً فواجه أصدقائه في معركة كان هو الخاسر الأكبر فيها، إذ تخلت كليوباترا عنه وهربت بجنودها ليلحق هو بها تاركاً رجاله وسفنه وملحقاً بنفسه عاراً لم يغسله سوى انتحاره!

  • تيودورا

    من أعجب شخصيات التاريخ. جاءت من بيئة وضيعة ومهنة حقيرة لتتربع على عرش أعظم دولة في عصرها.

    كانت مجرد خادمة في السيرك وفي العاشرة من عمرها امتهنت الدعارة وراحت تجمع المال بشراهة. وعبر مهنتها هذه تعرفت بابن أخي الإمبراطور أوجستين وولي عهده فأحبها وتزوجها لتصبح زوجة الإمبراطور ثم تطغى شخصيتها القوية على شخصيته ويعرف بعد حين باسم زوج الإمبراطورة!

    كانت تيودورا حسناء بارعة الجمال حادة الذكاء لطيفة المعشر عذبة الصوت والحديث وكان اسمها يعني "هبة الله" وكانت كذلك بالنسبة لجستنيان الذي وجد عندها السعادة المطلقة وأحبها حتى آخر يوم في حياتها!

    يعتقد البعض أن نشأتها الوضيعة كانت سبب غطرستها وكبريائها كتعويض عن عقدة النقص تلك. فقد ظلت على عرش القسطنطينية لمدة 21 سنة تحكمت خلالها بكل صغيرة وكبيرة، ودبرت مكيدة لأحد حكام البلاد المجاورة عندما علمت بخططه للاعتداء على إمبراطوريتها فأقامت له ولرجاله مأدبة فاخرة انتهت بمذبحة.

    كما زادت في عهدها البطالة وتفشى المرض والانحلال وكرهها الشعب فخرج غاضباً يصيح ( تسقط العاهرة، تسقط السفاحة ) وعندما اقتربت من النافذة لتسال الجماهير عما يريدون صاحوا: (الخبز، لا شيء سوى الخبز!)، فقالت: "سوف تنالون الخبز وسوف تقام لكم حفلة من أروع الحفلات التي شهدتها البلاد"!

    وفعلاً أعدت لهم مهرجاناً من الرقص واللعب والخمر وأنواع الأطعمة ثم اختتمت هذه المأدبة بمجزرة راح ضحيتها ثلاثين ألف رجل!

    انتهت تيودورا بموت بطيء بعد أن نخر السرطان جسدها تاركة وصية تقول فيها: "اغسلوا جسدي بحمام من زيت الورد وعطروه بأفوح العطور".

  • الملكة ماري ملكة انجلترا وايرلندا

    لقبت هذه الملكة الكاثوليكية بماري الدموية لاضطهادها الوحشي للمعارضين البروتستانت حيث قتلت أعداداً هائلة منهم وهاجر الآلاف منهم هرباً من حبل المشنقة.

  • الكونتيسة اليزابيث باتوري

    استغلت وضعها السياسي ونفوذها وثروتها في القرن السادس عشر لقتل أكثر من 650 امرأة وفتاة من القرويات تم استدراجهن إلى القصر على أمل إيجاد وظيفة.. كانت تتمتع بتجويع الفتيات أسبوعاً كاملاً ثم غرز الدبابيس في الشفتين وتحت الأظافر وبعدها قتلهن والاستحمام في دمائهن!

  • اغريبين الصغرى امبراطورة رومانية

    هي أخت الإمبراطور كاليجولا وأم الإمبراطور نيرون الذي أحرق روما! من أشرس النساء وأقساهن رغم جمالها الرائع كانت تقتل كل امرأة كان الإمبراطور كلوديوس، زوجها، يشيد بجمالها! كما يشك الكثيرون بأنها دست السم لزوجها ليرث ابنها العرش!

  • بيليانا بلافسيتش

    رئيسة صرب البوسنة السابقة. من أقوالها: "التطهير العرقي شيء طبيعي". وكانت تؤمن أن "ستة ملايين من الصرب يجب أن يقتلوا"! وقد حشدت جمهوريتها لارتكاب الإبادة الجماعية ثم دخلت السجن كمجرمة حرب.

  • دلفين لالوري

    من أشهر الشخصيات في تاريخ نيو أورليانز، كانت تعيش في الحي الفرنسي في نيو أورليانز. قامت هذه الكونتيسة بقتل وتعذيب وتشويه أكثر من مائة من عبيدها وخدمها.

    إحدى ضحاياها كانت فتاة في الثامنة من عمرها وبينما كانت تمشط شعر سيدتها ضربتها مدام لالوري بعنف فحاولت الفتاة الهرب لتسقط من الشرفة وتموت.

    تم تغريم مدام لالوري 500 دولار عن الفظائع التي ارتكبتها وتوفيت بعد أن عاشت حياة مرفهة في باريس!

المراجع:

فاتنات الدنيا وأفاعي الزمان لـ أحمد الشنواني