عن صلاح عيسى

كاتب وصحفى ومؤرخ ولد فى 4 اكتوبر عام 1939 فى قرية " بشلا " بمحافظة الدقهلية حصل على بكالوريوس فى الخدمة الاجتماعية عام 1961 ورأس لمدة خمس سنوات عددا من الوحدات الاجتماعية بالريف المصرى بدأ حياته كاتبا للقصة القصيرة ثم اتجه عام 1962 للكتابة فى التاريخ..

كتب أخرى لـِ صلاح عيسى


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

قرّاء هذا الكتاب يقرؤون أيضاً


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

الكتاب على رفوف القـرّاء


حكايات من دفتر الوطن (367 صفحة)

عن: الهيئة المصرية العامة للكتاب (1998)
، الهيئة المصرية العامة للكتاب

الطبعة : 1
التصنيفات : سياسة

إلى مصر قضائى الذى أعانقه وقدرى الذى أحتضنه وأين يهرب المريد وشوقه قضاؤه ... وقلبه قدره بهذه الكلمات الرقيقة يبدأ الكاتب الكبير صلاح عيسى كتابه الأكثر من رائع " حكايات من دفتر الوطن " يحتوى الكتاب على مجموعة من الحكايات المتناثره في كتب التاريخ والصحف جمعها الكاتب ليصنع بها كتاب شيق وممتع ومن هذه الحكايات : الموت على تل العقارب مقتلة الأحد الدامى جلاد دنشواى رصاصات الأمير سيف الدي


  • الزوار (1,293)
  • القـٌـرّاء (16)
  • المراجعات (1)
ترتيب بواسطة :

يتضمن الكتاب مجموعة من الحكايات المتنوعة زمانياً والمثيرة فكرياً والتي تحمل قدر كبير من الدهشة والحكمة، وتعكس بنية المجتمع المصري والتغيرات التي حدثت على مدار قرون، يستهل عيسى كتابه بحكايات من أواخر العصر المملوكي في فترة حكم قنصوه الغوري، ويختمم الكتاب في بداية القرن العشرين راصداً تفاصيل الحياة في مصر في ظل حكم أسرة محمد علي. يقول صلاح عيسى فى مقدمة الكتاب: صدرت الطبعة الأولى من بعض فصول هذا الكتاب عام 1973 بعنوان "حكايات من مصر" ، وبدأت فى صيف 1988 بإعداد طبعة جديدة فإذا بى أغرق فيها شهوراً وأعيد كتابة بعض فصولها من الأساس وأضيف إلى بعضها الآخر ما كشفت عنه الدراسات التى صدرت بعد الطبعة الأولى. وأضيف ما وجدته من حكايات لم تدركها الطبعة الأولى وبعد ان انتهيت وجدت بين يدى كتابا جديدا ليس هو الطبعة الأولى ، فقررت تغييره إلى "حكايات من دفتر الوطن" . ويضيف عيسى " كان أملى أن تنقل هذه الحكايات قارئها إلى الزمن الذى جرت فيه الأحداث بكل ملامحه وشخوصه ومبانيه وحوادثه وصحفه وفنونه ومن هنا كان ذلك العدد الكبير من الصور التاريخية النادرة لأبطال الزمان الذى ولى بشرا وأماكن وحوادث . وهذه الحكايات ليس فيها سطر واحد من الخيال أو عبارة واحدة لا تستند إلى مرجع أو مصدر سواء كان وثيقة أو صحيفة أو مذكرات أو دراسات وأبحاث ، فهو تاريخ يخضع لكل شروط حرفة التأريخ" .

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
أضف مقتطفاً

إن عذاب مصر الحقيقي قد بدأ منذ حُصر العقل المصري في اطار المسلمات النهائية ، التي لا تقبل المناقشة ، وكان هدف الغزاة والطغاة باستمرار أن يفقدوا هذا العقل قدرته على التفكير والحركة ، لذلك ركزوا كل جهدهم على تحطيم حيويته وتبديد قدرته الخارقة على الابتكار والملاحة في البحار الصعبة . وكان أخطر مافعلوه أن حولوا هذا العقل إلى عقل يعرف جيداً علامات التنصيص ويجهل علامات الإستفهام و التعجب ، عقل يفتقد تدريجياً الى الحاسة النقدية التي تمكنه من تحطيم المحرمات التي تحول بينه وبين الثورة على واقعه وانتزاع مقدراته من أيدي الطغاة والغزاة
  • تعليق
  • مشاركة
  • 10
إن عذاب مصر الحقيقي قد بدأ منذ حُصر العقل المصري في اطار المسلمات النهائية ، التي لا تقبل المناقشة ، وكان هدف الغزاة والطغاة باستمرار أن يفقدوا هذا العقل قدرته على التفكير والحركة ، لذلك ركزوا كل جهدهم على تحطيم حيويته وتبديد قدرته الخارقة على الابتكار والملاحة في البحار الصعبة . وكان أخطر مافعلوه أن حولوا هذا العقل إلى عقل يعرف جيداً علامات " التنصيص " ويجهل علامات " الإستفهام " و " التعجب " ، عقل يفتقد تدريجياً الى " الحاسة النقدية " التي تمكنه من تحطيم المحرمات التي تحول بينه وبين الثورة على واقعه وانتزاع مقدراته من أيدي الطغاة والغزاة
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0