عن محمد بن عبد العزيز الداود

الاسم  محمد بن عبدالعزيز الداود، أستعد لتوديع العشرينيات .. وأستقبل مرحلة جديدة! ومازلت أدرس .. وأتعلم .. بدأت حياتي مهتمًا بالتقنية، أعمل في إحدى الشركات الكبرى في المملكة في مجال تخطيط تقنية المعلومات. أجد نفسي كثيرًا في عدة مجالات، التصوير، ا..

كتب أخرى لـِ محمد بن عبد العزيز الداود


thumb

thumb

thumb

قرّاء هذا الكتاب يقرؤون أيضاً


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

الكتاب على رفوف القـرّاء


أوراق طالب سعودي في الخارج (305 صفحة)

عن: مكتبة العبيكان (2009)

الطبعة : 4
أضافه : Mahmoud El-Shafey
التصنيفات : أدب،فنون

فوق رأسي مباشرة سقط قناع الأكسجين الأصفر , وبصعوبة التقطت واحدا , فالاهتزاز الشديد و الصراخ المدوي في المكان و النحيب و المرير , و اتجاه الطائرة نحو الأرض .. بسرعة يجعلك تدرك بأن النهاية قد حانت , وأن هذه رحلة بلا عودة . قادني إلى إحدى الطاولات وقال لي : - انتظر هنا سأعود قريبا . - دخل إحدى الغرف و أخذ يكلم من فيها بصوت مرتفع , فجلست انتظر إحضاره الزي " البرتقالي " ليلبسني إياه .


  • الزوار (965)
  • القـٌـرّاء (17)
  • المراجعات (1)

أفضل مراجعة على هذا الكتاب


لاشك أن اكثركم سمع عن هذا الكتاب أو قرأه او قرأ عنه.. إنه يتحدث عن رحلة طالب سعودي إلى نيوزيلاندا استمرت عدة اشهر.. فيها رؤية واضحة تامة حول الطلاب العرب في الخارج. أعتبر هذا الكتاب مهم لمن ينوي السفر هناك، حيث هو خلاصة تجربة مجرب، فيعطيك على الأقل رؤية عامة وفكرة شاملة لما قد يحصل في السفر، فلا يكون الأمر مفاجئاً لك.. كان الكتاب لدي منذ فترة طويلة، وتحديداً من أيام معرض الكتاب الدولي السابق في الرياض.. حيث انه توافق نزول الكتاب مع ايام المعرض.. فقرأت عنه في موقع المولف، واقتنيته.. ولكن لم يهيأ لي الجو والوقت المناسب لقراءته.. هذه الأيام.. اعيش بلا عمل ولا دراسة فليس لي إلا هذه الشبكة والكتب.. وقفت أمام الرف في أحد الليالي.. ومددت يدي إلى الكتاب.. وبدأت بالصفحة الأولى.. قرأت في اول جلسة لي قرابة الـ90 صفحة ثم نمت، وهكذا قرأت الكتاب في يومين.. الكتاب جميل سلس خفيف.. اسلوبه سردي بسيط، غير متكلف.. يحمل فكراً حيادياً غير منحازٍ لتيار او جهة.. بدات رحلة محمد من الرياض إلى مطار أوكلاند، كرايستشيرش.. استوقفني حقيقة اسم السائق الذي أقله من المطار إلى منزل أدموند اسمه (بِنْ) وهكذا يسرد محمد كيف كان دخوله الأول للمدينة ثم يومه الأول فيها، وفي المعهد.. يتحدث عن المسلمين هناك.. الجالية الإسلامية.. الأصدقاء الذين تعرف عليهم.. ابو حاتم، وليد.. ونموذج من الشباب المنجرف وراء الشهوات (طلال).. وغيرهم.. يتحدث عن الاماكن التي تعرف عليها.. الفروق بين البلد الذي عاش عمره فيه وبين هذا البلد.. الملل، الغربة، إتحاد المسلمين هناك حيث لافوارق بينهم فهم  خليط من جنسيات مختلفه يجمع شملهم شيء واحد، هو الإسلام.. المواقف التي حصلت له… توماس ذلك الكاره للمسلمين والعرب وكيف نال عقابه.. إلى آخر ذلك من المواقف المذكورة.. هنا أترككم مع الكتاب لتقرأوه.. وتدلوا بآرائكم حوله..  

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
أضف مراجعة
أضف مقتطفاً

فلحظات الوداع واللقاء تكشف غالبًا عن معدننا الحقيقي، وتظهر ما نحاول تخبئته من المشاعر
  • تعليق
  • مشاركة
  • 10
ما اسمك سيدي؟انتزعني هذا السؤال من خيالاتي، قلت وأنا أعيد ترتيب أفكاري مذكرًا نفسي بأني ربما نجوت من الإعدام ولكنه مازالت أمامي محاكمة ربما تنتهي بالمؤبد.
  • تعليق
  • مشاركة
  • 10
فوق رأسي مباشرة شقط قناع الاكسجين الاصفر .. وبصعوبه التقطت واحداً ..فالاهتزاز الشديد.. والصراخ المدوي في المكان ..والنحيب المرير.. واتجاه الطائرة نحو الارض .. بسرعة يجعلك تدرك بأن النهاية قد جانتوان هذه الرحلة بلا عودة ..
  • تعليق
  • مشاركة
  • 10