عن يوكيو ميشيما

يوكيو ميشيما (  باليابانية : 三島 由紀夫،وبالانجليزية  : Yukio Mishima) هو الاسم الأدبي للكاتب الياباني  كيميتاكي هيراوكا ( باليابانية: 平岡 公威، وبالانجليزية: Kimitake Hiraoka) ـ ( 14 يناير 1925ـ 25 نوفمبر 1970)، الذي كان روائياً وشاعراً وكات..

عن معن عاقل

الشهادات ليسانس من كلية الآداب قسم الصحافة جامعة دمشق عام 1999 معلومات  ١- ترجم مجموعة من الكتب لصالح وزارة الثقافة السورية وهي: - خريف دونجوان رواية لجيلبر سيسبرون - غراميات مضحكة رواية لميلان كونديرا - رحلة تزلج رواية لايمانويل كارير - فلورنتي..

عن ياسوناري كاواباتا

ياسوناري كواباتا ، روائي ياباني أهله إبداعه النثري المكتوب بلغة شعرية راقية وغامضة للحصول على جائزة نوبل للأدب 1968؛ ليصبح بذلك أول أديب ياباني يحصل على الجائزة العالمية. ولا تزال أعماله مقروءة إلى اليوم. وُلد كواباتا في أوساكا، وفقد والديه عندما كان..

كتب أخرى لـِ يوكيو ميشيما، ياسوناري كاواباتا، معن عاقل


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

المراسلات (202 صفحة)

عن: دار أثر للنشر والتوزيع (2017)

الطبعة : 1
التصنيفات : مذكرات شخصية و سير

أتفوه بالحماقات بصورة متزايدة، وهو ما يجعلك تبتسم بالتأكيد، إلا أن ما أخشاه ليس الموت، وإنما ما قد يصيب شرف عائلتي بعد موتي، وإن أصابني مكروه في أي وقت، فإنني أظن أن الناس سيستغلون ذلك ليكشروا عن أنيابهم ويلاحقوا أوهى أخطائى، سيان عندي أن يسخروا مني في حياتي، لكن ما يبدو لي غير محتمل هو فكرة أنهم قد يسخرون من أطفالي بعد موتي، إنني واثق أنك الوحيد الذي يمكنه أن يحميهم من ذلك، وأفوضك بهذا الأمر كليًا في المستقبل".

ميشيما

لم يخف كاوباتا تحفظاته المتعلقة بالانتحار «مهما كانت حالة الاغتراب التي يبلغها المرء، فإن الانتحار ليس شكلاً للتجلي، وحتى لو بدا الإنسان الذي ينتحر جديرًا بالإعجاب، يظل بعيدًا عن بلوغ ملكوت القدس" ولا يمكن إلا أن يصدمنا في العمق ما اختاره المعلم بعد انتحاره ميشيما في 25 تشرين الثاني 1970، حين أقدم على الانتحار سرًا ومنعزلاً بعد نحو عامين، فى شقة صغيرة على شاطئ البحر، قرب كاماكورا، فى 16 نيسان 1972 على هذا النحو رأينا كيف أن أحد الكاتبين، لم يتوان عن مساعدة الشاب على التطور، وكيف أن الآخر لم يتردد عن الكشف عن نفسه أمام من اختاره كمعلم في التفكير، ليتحد كلاهما فى الموت الإرادى إلى الأبد.

ديان دو مارجري


  • الزوار (61)
  • المراجعات (1)
ترتيب بواسطة :

صدر حديثًا عن دار أثر للنشر، كتاب بعنوان «المراسلات.. كاواباتا وميشيما»، ونقله إلى اللغة العربية المترجم معن عاقل، وذلك بالتزامن مع معرض الرياض الدولي للكتاب، لعام 2017. وكيو ميشيما، هو الاسم الأدبي للكاتب الياباني كيميتاكي هيراوكا «14 يناير 1925 - 25 نوفمبر 1970»، وهو روائى وشاعر ومسرحى وممثل ومخرج أفلام، رشح "ميشيما" للحصول على جائزة نوبل للآداب ثلاث مرات، وكان اسمه معروفًا على نطاق عالمى، ويعد من أشهر الكتاب اليابانيين فى القرن العشرين، وقد مزجت أعماله الطليعية بين القيم الجمالية الحديثة والتقليدية وحطمت الحواجز الثقافية وكانت الجنسانية والموت والتحول السياسي من أهم محاورها. ومن أكثر ما يذكر به "ميشيما" هو انتحاره بطريقة "السيبوكو" بعد قيادته لمحاولة انقلاب فاشلة لاستعادة سلطات إمبراطور اليابان عرفت بـ"حادثة ميشيما" عام 1988، كما تم تأسيس جائزة ميشيما يوكيو الأدبية تكريمًا له. ومن رسائل "ميشيما" الأخيرة، كما ورد على غلاف الكتاب، نقرأ: "أتفوه بالحماقات بصورة متزايدة، وهو ما يجعلك تبتسم بالتأكيد، إلا أن ما أخشاه ليس الموت، وإنما ما قد يصيب شرف عائلتي بعد موتي، وإن أصابني مكروه في أي وقت، فإنني أظن أن الناس سيستغلون ذلك ليكشروا عن أنيابهم ويلاحقوا أوهى أخطائى، سيان عندي أن يسخروا مني في حياتي، لكن ما يبدو لي غير محتمل هو فكرة أنهم قد يسخرون من أطفالي بعد موتي، إنني واثق أنك الوحيد الذي يمكنه أن يحميهم من ذلك، وأفوضك بهذا الأمر كليًا في المستقبل". ويقول الكاتب "ديان دو مارجري": لم يخف كاوباتا تحفظاته المتعلقة بالانتحار «مهما كانت حالة الاغتراب التي يبلغها المرء، فإن الانتحار ليس شكلاً للتجلي، وحتى لو بدا الإنسان الذي ينتحر جديرًا بالإعجاب، يظل بعيدًا عن بلوغ ملكوت القدس" ولا يمكن إلا أن يصدمنا في العمق ما اختاره المعلم بعد انتحاره ميشيما في 25 تشرين الثاني 1970، حين أقدم على الانتحار سرًا ومنعزلاً بعد نحو عامين، فى شقة صغيرة على شاطئ البحر، قرب كاماكورا، فى 16 نيسان 1972 على هذا النحو رأينا كيف أن أحد الكاتبين، لم يتوان عن مساعدة الشاب على التطور، وكيف أن الآخر لم يتردد عن الكشف عن نفسه أمام من اختاره كمعلم في التفكير، ليتحد كلاهما فى الموت الإرادى إلى الأبد.

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0