عن غائب طعمة فرمان

* ولد عام 1927 في أحياء بغداد الفقيرة وأنهى دراسته الإبتدائية والثانوية فيها. * أصيب بالتدرن في وقت مبكر. * سافر إلى مصر للعلاج ليكمل دراسته في كلية الآداب. * أتاح له وجوده في مصر الإحتكاك المباشر في الواقع الثقافي القاهري فكان يحضر مجالس أشهر الأدبا..

عن نيقولاي غوغول

نيقولاي فاسيليفتش غوغول كاتب روسي يُعد من آباء الأدب الروسي. وُلد في في 1 ابريل 1809 وتوفي في 4 مارس 1852. من أعماله الأكثر شهرة رواية النفوس الميتة وقصته القصيرة المعطف، بالإضافة إلى المسرحيتين الكوميديتين المفتش العام وخطوبة. ولد نيقولاي فاسيليفيتش..

كتب أخرى لـِ نيقولاي غوغول، غائب طعمة فرمان، عبد الرحيم بدر


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

قرّاء هذا الكتاب يقرؤون أيضاً


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

الكتاب على رفوف القـرّاء


الأنفس الميتة (432 صفحة)

عن: دار رادوغا موسكو (1989)

الطبعة : 1
التصنيفات : أدب

يجسد الكاتب المجتمع الروسي بالأخص الاقطاعينن الملاك في القرن التاسع عشر في فترة من تاريخ روسيا القيصرية حين كان النظام الساري في العمالة بالأرض الزراعية هو نظام القنانة وهو أحد الأنظمة الاستعبادية المعدلة عن الرق حيث يكون القن غير مملوك بذاته لصاحب الأرض و لكن عمله يكون مملوكا للمالك على أن ينال أجرا رمزيا بالاضافة لطعامه و شرابه و كانت الأراضي الزراعية و المزارع الضخمة تقاس بعدد الأقنان (الأنفس) اللازمة لخدمة هذه المزارع فيقال عن المالك انه يملك الف نفس (قن) أو عشرة ألاف نفس (قن) فيفهم من ذلك مدى المساحة الزراعية التي لديه على اعتبار ان الهكتار الواحد يحتاج لعدد معين من الأنفس.و الفكرة الجهنمية التي راودت عقل تشيتشيكوف (بطل الرواية) الموظف البسيط أن عدد الأنفس المملوكة للأشخاص لا يتم معرفتها بالتحديد الا في سنه الاحصاء السكاني و الذي يتكرر كل عشرة سنوات و بالتالي فاذا ماتت انفس خلال هذه الفترة فانها تظل موجودة على الورق فقط دون وجودها حقيفة و بالتالي سعى الى جولته الشهيرة من أجل شراء الأنفس الميتة من المالكين الأصليين بثمن بخس مقابل أن يقال أنه يملك عدد كبير من الأنفس و بالتالي يكون من النبلاء اصحاب الممتلكات.


  • الزوار (2,417)
  • القـٌـرّاء (6)
  • المراجعات (1)
ترتيب بواسطة :

 

تعتبر "النفوس الميتة" أحد المؤلفات العبقرية والفذة في الآداب الروسية والعالمية. لقد ظهرت فكرة هذا المؤلف العظيم وترسخت في ذهنه تحت التأثير المباشر لبوشكين. وهو نفسه يعترف في مذكراته بهذه الفكرة – المضمون. وقرأ غوغول أمام بوشكين الفصول الأولى من هذا الكتاب. وبعد أن أتم قراءتها قال له بوشكين الذي كان يصغي بانتباه شديد: "ما أتعس بلادنا الروسية!". لقد عمل غوغول خمس سنوات في كتابة المجلد الأول من النفوس الميتة والذي أنجزه في كانون أول عام 1840. وفي كانون أول 1841 وقعت النسخة الأصلية – المخطوطة في أيدي لجنة الرقابة في موسكو – وبدأت الصعوبات فكتب إلى بيلينسكي على هذا الطلب بكل سرور. وتراجعت الرقابة البطرسبورغية تحت ضغط الأوساط الأدبية وان كانت قد حذفت الكثير منها وخاصة النقاط اللاذعة وخرجت الرواية إلى الوجود في نهاية أيار 1842 وقال غيرتسين معلقاً عليها: "هزت النفوس الميتة روسيا بأسرها". وشنت الرجعية هجوما عنيفا عليه متهمة إياه بأنه لا يحب روسيا وأنه يستهزئ بالمجتمع الروسي. لقد هاجموه بسبب النزعة الديمقراطية والأفكار التحررية المسيطرة على روح القصة. فالسخرية لدى غوغول ليست مفهوم عن الرفض لما هو قائم وليس هدفه الاستهزاء كما يدعون. إنهم يستنكرون هذه الآراء لأن اللوحة التي رسمها لنا غوغول، والتي يدعون أنها ليست سوى لوحة كاريكاتورية، ما هي في الواقع إلا لوحة فنية واقعية انتقادية لاذعة، لوحة إنسانية تسعى إلى إزالة الزيف والرشوة والفساد والقضاء على الظلم الاجتماعي بجميع أشكاله.

 


  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0