عن أمين معلوف

أمين معلوف أديب وصحافي لبناني ولد في بيروت في 25 فبراير 1949 م، امتهن الصحافة بعد تخرجه فعمل في الملحق الاقتصادي لجريدة النهار البيروتية. في عام 1976 م انتقل إلى فرنسا حيث عمل في مجلة إيكونوميا الاقتصادية، واستمر في عمله الصحفي فرأس تحرير مجلة "إفريق..

كتب أخرى لـِ أمين معلوف


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

قرّاء هذا الكتاب يقرؤون أيضاً


thumb

thumb

thumb

thumb

الكتاب على رفوف القـرّاء


الهويات القاتلة; قراءات في الإنتماء والعولمة (143 صفحة)

عن: ورد للطباعة والنشر والتوزيع (1999)

الطبعة : 1
التصنيفات : علوم إجتماعية

هذا الكتاب شهادة بسيطة وعميقة في آن. نزوع إلى انتماء إنساني في عالم مزعزع بالانقسامات والاضطرابات والمذابح الاثنية والقومية والدينية. عالم تبدو فيه مسألة الهوية والعولمة ذات حدين متنافرين. قطبان يغريان بالتفكير والتأمل، بما هما إيقاع العصر الراهن، البشرية بينهما نهب المد والجزر. نزوع أمين معلوف عبر هذه الشهادة، يبدو طموحاً يوتوبياً مشروعاً في أساسه الجوعري، ينبع من وضع ذاتي لأديب لبناني-عربي يعيش على أرض فرنسية، وفي الوقت ذاته يصدر عن رؤية موضوعية للتطور السريع والمذهل للعالم في مجال الحداثة والتقنية وثورة الاتصالات. إذا صحت فكرة "الطموح أو النزوع نحو الأخوة البشرية أو الإنسان العالمي"، فإن هذه الفكرة ليست إلغاء للهوية الوطنية أو القومية، كما يرى الكاتب. بل هي حالة مزج ذات أفق أكثر رحابة وشمولية وعمقاً. ومن خلال هذه الفكرة تتحول الهوية إلى نقيض التعصب والانغلاق والأفق الضيق القاتل. ينهي أمين معلوف شهادته البحثية الهامة بما يشبه الصرخة-الأكل، "أنا الذي أتبنى كلاً من انتماءاتي بأعلى صوتي لا أستطيع الامتناع عن الحلم بيوم تسلك فيه المنطقة التي وردت فيها الطريق ذاته، تاركة خلفها زمن القبائل وزمن الحروب المقدسة ومن الهويات القاتلة لكي تبني شيئاً مشتركاً". إنه الحلم القديم-الجديد بعالم تسوده العدالة والديمقراطية وكرامة الإنسان، قبل أي انتماء آخر، وهو شرطه الأساسي.


  • الزوار (370)
  • القـٌـرّاء (2)