عن إبراهيم أصلان

ولد إبراهيم أصلان بمدينة طنطا بمحافظة الغربية في عام 1935، ثم إنتقلت أسرته الى حي إمبابة الشهير التابع لمحافظة الجيزة. بعد أن أتم دراسته عمل بهيئة البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية. بدأ أصلان الكتابة والنشر في عام 1965. وفي عام 1987 تم إنتدابه للع..

كتب أخرى لـِ إبراهيم أصلان


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

قرّاء هذا الكتاب يقرؤون أيضاً


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

الكتاب على رفوف القـرّاء


يوسف والرداء (69 صفحة)

عن: دار الشروق (2005)

الطبعة : 1

هكذا جاء النداء النسائى عبر أشجار الشاطئ الكثيفة واوراق الخروع الكبيرة والليل قال فى المرة الاولى خلته حلما، الصوت ,وعندما تكرر لم أنم .قال الغريب إنها امرأة جاءت صبية واخوها ليفعلا شيئاً. هنا نزل زين الى الماء إلا أنه لم يعد وهى تأتى كل يوم بصرتها التى لم تتغير تنادى وهى واقفة,مرة،ثم تجلس حتى يوشك ضوء النهار أن يفضح الشاطئ وتنصرف .عشرون عاماً وهى تفعل ذلك .قال ,فى الأيام الأولى لم يكن لى من هم الا انتظار النداء ، مع الوقت لم أعد حتى أسمعه.لولا وجودك الآن ما فكرت فيه . ليس عليك أن تبذل جهداً لتعتاد مثل هذا المأوى الجديد . بل أن كل ما عليك هو أن تستسلم رويداً إلى ما يشبه الغيبوبة ،حتى تعتاد عليه ، وعلى كل شئ آخر .


  • الزوار (699)
  • القـٌـرّاء (2)
  • المراجعات (1)
ترتيب بواسطة :

ربما كتبها لغرض في نفسه .. ف المجموعة كلها -و إن كانت مقبولة المستوى- مبهمة بشدة و مع توالي القصص تشعر أنك لا تفهم أي شيء .. و مع ذلك تكاد تشعر بشيء ما دافئ و غامض بين السطور .. و قد قررت أن أبحث عنه في أعمال إبراهيم أصلان الأخرى . فهذه المجموعة القصيرة جدا كانت أول قراءاتي له .

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0