عن فرناندو بيسوا

أنطونيو فرناندو نوغيرا دي سيابرا بيسوا (13 يونيو 1888–30 نوفمبر 1935) هو شاعر، وكاتب وناقد أدبي، ومترجم وفيلسوف برتغالي. عرف بصفته واحداً من أغرب الشعراء الذين عاشوا في القرن العشرين. وهذه الغرابة لا تنبع من شعره الذي يبدو، على أي حال، عصياً عل..

كتب أخرى لـِ فرناندو بيسوا، المهدي أخريف


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

قرّاء هذا الكتاب يقرؤون أيضاً


thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

thumb

الكتاب على رفوف القـرّاء


مختارات فرناندو بيسوا (372 صفحة)

عن: المجلس الأعلى للثقافة - مصر (1998)

رقم الايداع : 9773050165
الطبعة : 2
التصنيفات : أدب

إن الشاعر الواقعي يعلم أن الكلمات والأشياء لاتتماثل، ولذلك يلجأ إلى تسمية الأشياء بواسطة الصور والإيقاعات والرموز والمقارنات. الكلمات ليست أشياء، إنها الجسور التي نمدها بيننا وبين الأشياء. أما الشاعر فهو وعي الكلمات، أي أنه نوسطالجيا واقعية. لقد كان بيسوا الشاعر الواقعي، والإنسان المتشكك في حاجة إلى خلق شاعر فطري كي يبرر قصيدته هو، كما أنه مثل رييس وكامبوس يتلفظ بكلمات ميتة ومؤرخة، كلمات ضياع وتشتيت، هي بمثابة هاجس أو نوسطالجيا الوحدة المفقودة، ونحن نسمعها من أعماق تلك الوحدة: نحن لم نعش الحياة، الحياة هي التي عاشتنا، بنفس الطريقة التي يرشف فيها النحل الرحيق، نرى، نتكلم ونحيا. الأشجار تنمو، بينما نحن نيام. نحب الآلهة تماماً مثلما نشاهد مركباً، بدون أن نعي أبداً أننا واعون، نمضي.


  • الزوار (1,782)
  • القـٌـرّاء (9)
  • المراجعات (1)
ترتيب بواسطة :

كتاب مش سهل خالص ! عميق عميق جدا و صعب الفهم فى نفس الوقت وبعض الاشعار كبيرة جدا خصوصا النهاية حيث قصيدة وحدة فقط 50 صفحة ولهل السبب راح اعطيه اربع نجوم وليس 5

بالعموم الكتاب جميل جدا وتعرفت على لون جديد من الاشعار لفرنالدوا بيسوا

بالتاكيد بالقادم راح اقرأ للمزيد لبيسوا :)))

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 1
  • 2
أضف مقتطفاً

أعطيتك قلبي .. أنظري كيف عاملته!
لم تعيديه لي بعد ، هل تحطم؟

  • تعليق
  • مشاركة
  • 10
تديرين رأسك لتسألي ، تبدأ أقراطك بالرقص..
مثل سنونوتين مملتين .. لكنهما لا تطيران!

  • تعليق
  • مشاركة
  • 10
يا مريم، حين أناديك تعالي إلى هنا..
يا مريم، قولي انك لا تستطيعين المجيء ..
هكذا أستطيع أن أراك!

  • تعليق
  • مشاركة
  • 10