رياض القاضي

القـٌـرّاء
26
الكتب
29
المراجعات
14

الاقتباسات 13


قصيدة ثائرة :
.............
يتسابقون الى الملاهي
يتلهفون في الجنس
يتهاتفون في اسراف الملايين
وأخواننا وأطفالنا يتقتلون
يشتهرون في السُخف
يشتهرون بالفُحش
وكأن الدنيا لهم
وحلمات القاصرات خُلقن لهم
.............
عندما يسكرون ..
تتهاوى العقول ..
وينسى ألآمير انهُ أمير ..
وينسى زوجته في أحضان الغير ..
ويوقع العقود ..
باع النفط .. وباع الضمير..
باع شرف العرب الى ألمسترأوالسيرْ ..
باع فلسطين وباع العرض..
ويهتف في الشعب انا الدستور ..
وأنا الجبّار .. وأنا ألآمير ..
جاء الصهيون لينشروا النفير ..
ويطردوا اهل الدار وأهل ألآرض ..
يُرشي الخائن بجواز الكيان ..
ويقتل البرئ .. و يرفس الفقير
..............
أين نرحل وأين نهرب ؟
لا برحيلنا رضيتم..
ولابقتل الشعب..رضىالرئيس ولاحتى الغفير ..
شرطي يغتصب .. وظابط يحرق ..
والكل يجهل يقرأ ...
اوهل تتحول حضارتنا الى أنقاض ..
ويحكم فيها اللص كالسلطان..
وتمرح فيها الحمير ؟
ماذا تريدون بعد ؟
تركنا الدار .. تركنا لكم نوم الحرير
وأكلنا العُشب وأفترشنا الحصير ..
يا رئيس دولتي هل تامرنا بشئ أخير ؟
فروحي وماملكت نفسي ..
هاهي البلاد تسكنها الاشباح ..
احكمها كما شئت..
فلله الحول وأليه ألمصير .
...........................

عن المؤلف

رياض القاضي كاتب وصحفي عراقي  مقيم حاليا في لندن ، وكان قد ترك العراق عام 1999 لأسباب سياسية ولجأ الى بريطانيا و أكمل دراسته فيها. و قد ولد القاضي في بغداد عام ١٩٧٤، و دخل معهد المعلمين ١٩٨٩ ولم يكمل دراسته لظروف البلاد التي مر بها العراق سنة 1991 ، كما شارك في مسرحيات عديده في أواخر الثمانينات وكتب قصصا قصيرة للأطفال. في عام 1998 أنهى دراسته الإعدادية وترشح لمعهد الضباط العالي سنة ٢٠٠٠. عمل القاضي في الإعلام والتوجيه السياسي و في مجلة الأمن القومي، و في عام ١٩٩٤ حكم عليه بالإعدام بعد أن ترك العراق بحثا عن الحريه، و في عام ١٩٩٩ عمل صحفيا في جريدة البرقيه التونسية والمراسل المعتمد من لندن ، له أكثر من ١٤ إصدار و كتب شعرية وخواطر أهمها : الرماد والحريق ، بغداد  كهرمانة،  والغزاة ، و رساله لرجل في الأربعين  ، نسرين - مجموعة خواطر ، نسرين - مجموعات قصصيه ، تحت النشر ، عصر النساء ، خواطر ، تاملات اسطنبول ، حواء ، قارئة الفنجان ، من يوميات رجل حزين. كما يتقن رياض القاضي العربية ، الفارسية ، التركية ، اليونانية ، الانكليزية  و الكردية.

  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb

جاري التحميل...

جاري التحميل...