أبو حامد الغزالي

القـٌـرّاء
85
الكتب
179
المراجعات
1

الاقتباسات 120


روي عبد الله بن محمد البلوي قال: كنت انا وعمر بن نباتة جلوسا نتذاكر العباد والزهاد فقال لي عمر : ما رأيت أورع ولا أفصح من محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه: خرجت أنا وهو والحارث بن لبيد إلي الصفا وكان الحارث تلميذ الصالح المري فافتتح يقرأ وكان حسن الصوت، فقرأ هذه الآية عليه (هَذَا يَوْمُ لا يَنطِقُونَ*وَلا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ) فرأيت الشافعي رحمه الله وقد تغير لونه واقشعر جلده واضطرب اضطرابا شديدا وخر مغشيا عليه فلما أفاق جعل يقول: أعوذ بك من مقام الكاذبين وإعراض الغافلين، اللهم لك خضعت قلوب العارفين وذلت لك رقاب المشتاقين، إلهي هب لي جودك وجللني بسترك واعف عن تقصيري بكرم وجهك. قال: ثم مشي وانصرفنا فلما دخلت بغداد وكان هو بالعراق فقعدت علي الشط أتوضأ للصلاة إذ مر بي رجل فقال لي: يا غلام أحسن وضوءك أحسن الله إليك في الدنيا والآخرة، فالتفت فإذا برجل يتبعه جماعة، فأسرعت في وضوئي وجعلت أقفو أثره، فالتفت إلي فقال: هل لك من حاجة؟ فقلت: نعم، تعلمني مما علمك الله شيئا، فقال لي اعلم أن من صدق الله نجا، ومن أشفق علي دينه سلم من الردي، ومن زهد في الدنيا قرت عيناه مما يراه من ثواب الله تعالي غدا، أفلا أزيدك؟ قلت: نعم. قال: من كان فيه ثلاث خصال فقد استكمل الإيمان: من امر بالمعروف وائتمر ونهي علي المنكر وانتهي، وحافظ علي حدود الله تعالي، ألا أزيدك؟ قلت: بلي، فقال: كن في الدنيا زاهدا وفي الآخرة راغبا واصدق الله تعالي في جميع أمورك تنج مع الناجين، ثم مضي، فسألت: من هذا؟ فقالوا: هو الشافعي. فانظر إلي سقوطه مغشيا عليه ثم إلي وعظه كيف يدل علي زهده وغاية خوفه! ولا يحصل هذا الخوف والزهد إلا بمعرفة الله عز وجل.

كتب المؤلف الأكثر شيوعاً



مراجعات على كتب المؤلف


عن المؤلف

أبو حامد محمد بن محمد بن محمد بن أحمد الغزالي الطوسي النيسابوري الفقيه الصوفي الشافعي الأشعري الملقب بحجة الإسلام وزين الدين (450 هـ - 505 هـ / 1058م - 1111م)، مجدد القرن الخامس الهجري، أحد أهم أعلام عصره وأحد أشهر علماء الدين السنة في التاريخ الإسلامي.
Al-Ghazali
Persian Muslim theologian, jurist, philosopher, and mystic.
Ghazali has sometimes been referred to by historians as the single most influential Muslim after the Islamic prophet Muhammad. Others have cited his movement from science to faith as a detriment to Islamic scientific progress. Besides his work that successfully changed the course of Islamic philosophy—the early Islamic Neoplatonism developed on the grounds of Hellenistic philosophy, for example, was so successfully refuted by Ghazali that it never recovered—he also brought the orthodox Islam of his time in close contact with Sufism.The orthodox theologians still went their own way, and so did the mystics, but both developed a sense of mutual appreciation which ensured that no sweeping condemnation could be made by one for the practices of the other.

مؤلفات الغزالي حسب تاريخ كتابتها
(http://www.ghazali.org/biblio/Authent...)
المنخول في الاصول
البسيط
الوسيط
الوجيز
خلاصة المختصر ونقاوة المعتصر
المنتحل في علم الجدل
مآخذ الخلاف
لباب النظر
تحصين المآخذ ( في علم الخلاف)
المبادىء والغايات
شفاء الغليل في القياس والتعليل
فتاوى الغزالي
فتوى
غاية الغور في دراية الدور
مقاصد الفلاسفة
تهافت الفلاسفة
معيار العلم في فن المنطق
محك النظر في المنطق
ميزان العمل
كتاب المستظهرى في الرد على الباطنية
كتاب حجة الحق
قواسم الباطنية
الاقتصاد في الاعتقاد
االرسالة القدسية في قواعد العقائد


إحياء علوم الدين
كتاب في مسئلة كل مجتهد مصيب
جواب الغزالي عند عوة مؤيد الملك له
جواب مفصل الخلاف
جواب المسائل الاربع التي سأل عنها الباطنية بهمدان
المقصد الأقصى في شرح أسماء الله الحسنى
بداية الهداية
كتاب الوجيز في الفقة
جواهر القرآن
كتاب الاربعين في أصول الدين
كتاب الدرج المرقوم بالجداول
القسطاس المستقيم
فيصل التفرقة بين الاسلام والزندقة
القانون الكلى في التأويل
كيمياء سعادت (فارسي)
أيها الولد
نصيحة الملوك
زاد آخرت
رسالة إلى أبى الفتح أحمد بن سلامة الدَّممى بالموصل


رسالة إلى بعض أهل عصره
تفسيرياقوت التأويل
المنقذ من الضلال والمفصح عن الأحوال
غور الدور في المسئلة السريجية


تهذيب الأصول
كتاب حقيقة القولين
كتاب أساس القياس
المستصفى من علم الأصول
الاملء على مشكل " الاحياء"
جواب مسائل سئل عنها في نصوص أشكلت على السائل
إلجام العوام عن علم الكلام

  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb
  • thumb

جاري التحميل...

جاري التحميل...