الاقتباسات

موت درامي على خشبة المسرح!
"كان موليير في الواحدة والخمسين من عمره وكان عليه عرض مسرحية "مريض الوهم" لكنه أحس بتعب شديد فطلبوا منه تأجيل العرض عدة أيام حتى يسترد عافيه لكنه رفض ذلك قائلاً بأن هناك خمسين فرداً في فرقته المسرحية لن يجدوا ما يطعموا أولادهم إن توقفت العروض المسرحية. فذهب للمسرح وفي نهاية المسرحية سقط فوق خشبة المسرح وقد أصابته نوبة سعال عنيف وتبين أنه أصيب بانفجار في احد الشرايين ومات بعد ساعات."
تابعنا علي الفيس بوك